الاخبار


زبقين شيّعت شهيدها محمد حكمت بزيع إلى مثواه الأخير في روضتها




شيّع حزب الله وأهالي بلدة زبقين ـ من قرى قضاء صور ـ الشّهيد محمّد حكمت بزيع (ساجد) ـ وهو ارتقى إلى الباري شهيدا في معركة الدّفاع المقدّس ـ لقاء الأهالي بموكب الشّهيد السيّار كان حاشدا ؛ زفّوه بالزّغردات ونثروا عليه الورد والأرز...إلى منزل عائلة الشّهيد كانت الوُجهة... لقاء ووداع .وعلى الأكف رُفع النّعش المسجّى بعلم حزب الله وجيب به باتجاه ساحة البلدة؛ حيث مراسم تكريمه ؛ أعلام صفر.. ورايات.. وصورة كبيرة للشّهيد ..وزهريات إلى جانبيّ البساط الأحمر.. حيث مشت فرقة من المجاهدين حاملة النّعش بخطوات ثابتة ...ورثا رفاق الدّرب شهيدهم مفتخرين بشهادته ؛ تبع الرّثاء تحيّة عسكريّة ومعزوفة الشّهادة ؛ وعهد ومبايعة للشّهيد والقادة بمواصلة الدّرب على النّهج المقاوم ؛ ووقف المشيّعون في صفوف منتظمة للصّلاة على الشّهيد بإمامة إمام البلدة الشّيخ علاء شرارة ؛ بعد الصّلاة على الجسد الطّاهر؛ حُمل النّعش المبارك على كتوف المجاهدين والأحبّة وجابوا به شوارع البلدة تتقدّمهم شخصيّات رسميّة ـ النّيابيّة منها والحزبيّة ـ ولفيف من علماء الدّين ؛ وحملة الأعلام والرّايات وصور الشّهيد والقادة والشّهداء ؛ وهتفوا :" لبيك يا حسين " و " لبيك يا زينب " وندّدوا بالعدو الصّهيوني والتّكفيري؛ وأنشدوا :" أيّها القادم إلى أرض الجنوب ساطع وجهك في كل القلوب .." ولطموا الحسين بشعارات وندبيّات عاشورائيّة؛ وصولا إلى روضة البلدة ؛ وهناك واروا الشّهيد ثراها على وقع كلمات التّوديع " أخي محمّد حان الوداع ..". بعد مواراة الشّهيد تقبّل حزب الله وعائلته التّبريك والتّعازي من الوافدين إلى البلدة .

رابط الفيديو

 


شهيد اليوم



لكفالة ابناء الشهداء



بريد القراء


الايميل

info@shaheed.com.lb

كفالة ابناء الشهداء

0096170129100

للتواصل معنا :


 

© جميع الحقوق محفوظة. شهيد 2015 ©