تشييع الشّهيدين حيدر أحمد الحسن وعلي حسن عساف في الديابيّة إحياء أسبوع الشهيد علي حسن ترحيني في حسينية بلدة عبّا الجنوبيّة بلدة عِبّا شيّعت شهيدها علي حسن ترحيني إلى مثواه الأخير احتفال تكريمي للشّهداء القادة في بلدة النّبي شيت البقاعيّة شيّع حزب الله وأهالي البقاع من مدينة الهرمل وبلدة الكواخ الشّهيد حسين نايف الهق تشييع الشهيد عياد عفيف حيدر أحمد إلى روضة بلدة كفرسالا الجبيلية إحياء أسبوع الشهيد جعفر يوسف رضا في بلدة البازورية تشييع الشهيد جعفر يوسف رضا إلى روضة البازورية الجنوبيّة إحياء أسبوع الشهيد حسين قاسم نصر الله في بلدة القليلة الجنوبية تأبين الشهيد حسن فضل نصار في حسينية بلدة عيتا الشّعب الجنوبيّة

الاخبار


شيّع حزب الله وأهالي البقاع من مدينة الهرمل وبلدة الكواخ الشّهيد حسين نايف الهق




شيّع حزب الله وأهالي البقاع من مدينة الهرمل وبلدة الكواخ الشّهيد حسين نايف الهق ـ الّذي استُعيد جسده الطّاهر مؤخّرا بعد استشهاده عام 2013 في معركة الدّفاع المقدّس ـ مراسم تكريم الشّهيد جرت في باحة ملعب التّضامن في مدينة الهرمل بحضور شخصيّات سياسيّة وحزبيّة وعلمائيّة وجمع من أهالي المنطقة وعائلة الشّهيد وفرقة موسيقيّة من كشّافة الإمام المهدي (عجّل الله فرجه الشّريف) ؛ تحيّة عسكريّة وقسم وعهد بمتابعة خط الشّهيد ودربه المقاوم ،وكلام لوالدته الّتي تمنّت أن تأخذ شهيدها في حضنها فواست نفسها بالسيّدة الزّهراء والسيّدة زينب (عليهما السّلام)، فيما تحدّثت والدة الشّهيد لكاميرتنا بالقول :" الحمد لله نشكر الله أنه (الشهيد) كشف مصيره وأقمنا العزاء ونواسي الزّهراء بهذا المصاب ...ونشكر السيد حسن انه يبحث عن الشّهداء ويعيدهم .." . إلى بلدة الكواخ في قضاء الهرمل وهي مسقط رأس الشّهيد كان استقبال شعبيّ مهيب للجسد الطّاهر ؛ زغردات ونثر ورد وأرز ، ولحظات في منزل عائلة الشّهيد قبل أن تبدأ مسيرة تشيّيعه. الّلطميّات الحسينيّة والزّينبيّة ارتفعت في أجواء البلدة؛ والنّعش المحمول على كتوف المجاهدين يجوب شوارعها ؛ تتقدّمه الفرق الكشفيّة وحملة الصور والأعلام والرّايات وأكاليل الورد؛ فيما ارتفعت القبضات المندّدة بالتّكفيريّين وأعداء الوطن والدّين، والملبيّة للإمام الحسين (عليه السّلام) والنّهج المقاوم . في باحة روضة البلدة انتظم المشيّعون خلف النّعش المسجّى بعلم حزب الله للصّلاة على جسد الشّهيد المبارك بإمامة الشّيخ أحمد الهق "بأمان الله يا شهيد الله أخي حسين يا حبيب الله " بهذه الكلمات وُدّع الشّهيد من الأهل والأحبة الوداع الأخير قبل أن يوارى ثرى روضة البلدة جنب من سبقه من الشّهداء. وتقبّل حزب الله وعائلة الشّهيد التّبريك والتّعازي من المواسين بعد مواراة الشّهيد.

رابط الفيديو

 


شهيد اليوم





التعريف عن مؤسسة الشهيد وبرامجها ومشاريعها


الايميل

info@shaheed.com.lb

كفالة ابناء الشهداء

0096170129100

للتواصل معنا :


 

© جميع الحقوق محفوظة. شهيد 2015 ©